هل من الممكن ولادة التوأم طبيعي؟

https://thenextpro.net/post/صحة-الأم-والطفل

أن تحمل المرأة بتوأم تعتبر تجربة فريدة ومميزة من نوعها، ولكن يمكن أن تحتوي هذه التجربة على بعض المخاطر والمضاعفات مقارنة بالحمل العادي (طفل واحد) لذلك يجب تكثيف الرعاية الصحية للحامل بتوأم، وخاصة في وقت الولادة وذلك للحرص على سلامة وصحة الأم والتوأم، ولكن هل يمكن ولادة التوائم بشكل طبيعي أمل لا؟ تابعي المقال التالي لمعرفة الإجابة على سؤالك...

ولادة التوأم

يجب على المرأة أن تفهم أن خيارات الولادة المتاحة إذا كانت تتوقع أكثر من طفل، في الغالب ومن المرجح أن يولد التوائم الثنائي أو الثلاثي في وقت مبكر وبذلك يحتاجون إلى رعاية خاصة، ومن الجيد أن يتم مناقشة خيارات الولادة مع طبيب/طبيبة التوليد في وقت مبكر من الحمل؛ عادة ما ينصح بالولادة في المستشفى في حال كان هناك توأم واحتمالية حدوث تعقيدات أو مشاكل مع التوأم.

إن عملية المخاض أثناء ولادة التوأم هي نفسها في الغالب بالنسبة لطفل واحد، لكن عادةً ما ينصح الطبيب بالمراقبة اكترونياً لأطفالك (التوأم) للحصول على قياس وتشخيص أكثر دقة لضربات القلب وذلك لسبب ارتفاع نسبة المضاعفات والمخاطر.

هل يمكن ولادة التوأم طبيعي؟

كثير من النساء تعتقد أنه يجب الولادة بعملية قيصرية للتوأم، ولكن بنسبة 40% في الواقع تتم ولادة التوائم مهبلية بشكل طبيعي، وولادة التوأم تشبه عملية ولادة طفل واحد لا تختلف عنها، فإذا كنتِ تخططي للولادة المهبلية؛ فمن الأفضل غالباً إعطاؤك تخدير للمنطقة فوق الجافية Epidural للتخفيف عن الألم، ويمكن مناقشة هذا الأمر مع الطبيب أو الطبيبة المختص بالتوليد، إذا واجهتِ أي مشاكل؛ فمن الأسهل لفريق الولادة توليد الطفل بسرعة في حالة حصولها على تخدير للمنطقة فوق الجافية.

أيضاً من المرجح أن تتم عملية الولادة المهبلية (الطبيعية) إذا كان التوأم الأول في وضعية النزول، كما هو الحال مع أي ولادة طبيعية (مهبلية)، قد تحتاجين إلى ولادة بمساعدة الأدوات الجراحية الطبية، وبالرغم من ذلك قد تكون هناك أسباب طبية تمنع الولادة الطبيعية (المهبلية) مثلاً: إذا خضعت إلى عملية قيصرية من قبل، فهذا قد يمنع الولادة الطبيعية (المهبلية).

يمكن للطبيب أو القابلة التحقق من وضع الطفل الثاني بمجرد أن تتم ولادة الطفل الأول، عن طريق لمس البطن وإجراء فحص مهبلي؛ أيضاً يمكنهم استخدام الفحص بالموجات فوق الصوتية؛ فإذا كان الطفل الثاني في وضع جيد، فيستوجب أن يولد بعد فترة وجيزة بعد نزول الطفل الأول، لأن عنق الرحم قد تم توسيعه بالفعل، وإذا توقفت التقلصات بعد ولادة الطفل الأول فقد يناقش الطبيب إعطاءك هرمونات عبر الوريد لدفع الطفل الثاني وإعادتها.

متى يتم اللجوء للولادة القيصرية للتوأم؟

أكثر من نصف التوائم وتقريباً جميع التوائم الثلاثة تتم ولادتهم بعملية قيصرية؛ يتم إجراء عملية قيصرية مخططة باختيار الأم، أو قد يتم إجراء عملية قيصرية بتوصية من الطبيب في الحالات الآتية:-

إذا كان:-

  • الطفل الأول يرقد مع تقديم الركبتين والقدمين والأرداف.
  • أحد التوأم يرقد بشكل عرضي (بالعرض).
  • في حالة انخفاض المشيمة.
  • أن يتشارك الطفلان في المشيمة.
  • أن يكون هناك صعوبة في ولادة طفل واحد من قبل.
  • حالات نادرة جداً حيث تقوم بعض النساء بولادة توأم واحد عن طريق المهبل (طبيعي) وبعد ذلك قد تحتاج إلى ولادة قيصرية لولادة التوأم الثاني وغالباً ما يحدث هذا في أقل من 5% من ولادات التوائم.

التعليقات